Monday, June 25, 2012

تعال فككها 9

السلام عليكم، والحمدلله من قبل ومن بعد
أحدثكم في أسعد أيام عمري .. ويا حلاة الحياة بالرضا واليقين :)

أستميحكم عذرا "إن كنتم من المتابعين" على كسلي الغير مبرر لنشر أي شيء جديد في مدونتي.
لا أملك الأعذار فلن أطيل في الاعتذار

من أكثر ما هزني مؤخرا عبارة عميقة قالها المصوَر العالمي بيتر ساندرز في إحدى حلقات "لو كان بيننا"، حيث قال: "يجب علينا أن نكف عن الحديث عن عظمة الإسلام وأن نصبح عظماء بالفعل" .. متى كانت آخر مرة قمنا بعمل شيء عظيم؟ سواء للإسلام أو لأي هدف آخر إيجابي نؤمن به في الحياة؟

قرأت مؤخرا رواية رائعة للكاتبة التركية "إليف شفق" – ونعوذ بالله من شفيق – بعنوان: قوانين الحب الأربعين. إن كنتم من المولعين بجلال الدين الرومي: فلسفته وشعره ، وبالصوفية والتصوف..فهذا الكتاب كٌتب لك. في هذه الرواية لا يتم إدخال الصوفية كتعليم نظري ، وتجريدي، بل كطاقة حيوية ، مثيرة، مؤثرة، سلمية. أنا شغوفة بما تعنيه الصوفية بالنسبة لنا في العالم المعاصر وأدرك حاجتنا للسلام الداخلي والتنوير.
حكمة اليوم: كوني له دعيجة، يكن لكِ سلتوح J

كل النساء أحاديثَ بلا سندٍ...وأنتِ مني حديثٌ لابن عباسِ
- جاسم الصحيح -


----------
لمن لم يقرأ التدوينات السابقة في هذه السلسلة : هي باختصار أفكار سريعة تمر في خاطري أجمعها وأنشرها دفعة واحدة
تعال فككها 1 و 2 و 3 و 4 و 5 و6 و 7 و8

2 comments:

هآلة ~ said...

شُكراً سليمة لـ هذا الاختيار الأنيق
أحبُّ شعرَ الحلاج الصوفي ، وسيكون جميلاً قراءة جلال الدين الرومي مستقبلاً ..

:)

Salima Al Masrouri said...

الحلاج!
ذوق ولا أروع يا هالة

شكرا على قراءتي :*